Gtxarabia
Image default
الهواتف الذكية

نمو مبيعات الهواتف الذكية الرائدة من سامسونج بنسبة 70% في السوق السعودي

تقود شركة سامسونج للإلكترونيات (سامسونج) المشهد العالمي لسوق الهواتف الذكية الرائدة، فقد كشفت سامسونج عن نمو مبيعات هواتفها الرائدة في السوق السعودي بما يقارب 70% خلال الفترة بين شهري يناير وسبتمبر من العام 2020، مما يجعلها مستمرة في التربع على صدارة سوق الهواتف الذكية في السعودية بشكل خاص والعالم بشكل عام.

وتعكس زيادة الطلب على الهواتف الذكية الرائدة من سامسونج في السوق السعودي التزامها بتوفير أحدث التقنيات والخدمات، الأمر الذي جعلها الخيار الأمثل لكافة المستخدمين باختلاف أذواقهم واهتماماتهم وتطلعاتهم، خاصة مع الخيارات المتعددة التي توفرها للمستخدمين في المملكة بشكل خاص في ظل شغفهم لاقتناء هواتف تجمع بين التصميم الجذاب والمعالجة عالية السرعة ونظام تصوير فائق الدقة وسعات البطارية الهائلة، حيث تتيح لهم التمتع بكافة المزايا والخيارات المتاحة على نظام تشغيل أندرويد دون أي نقص من حيث الخدمات والمزايا إلى جانب ما توفره سامسونج من أدوات وتطبيقات في واجهة التشغيل الخاصة بهواتفها One UI كتطبيق الصحة Samsung health والمساعد الشخصي متعدد المزايا Bixby وغيرها من الخدمات الخاصة بمنظومة Galaxy الرائدة ، إلى جانب ميزة Samsung DeX التي يمكن من خلالها إرسال الرسائل النصية ومشاهدة الأفلام والاستعداد للعرض التقديمي وحتى الاستمتاع بتصفح الإنترنت، كل ذلك على شاشة التلفزيون بسهولة ودون أي وصلات لإنجاز المهام المتعددة من خلال شبكة Wi-Fi، مما يمنح تجربة استخدام شبيهة بجهاز الكمبيوتر، إلى جانب العديد من الاستخدامات والمميزات الأخرى.

ومنذ بداية العام 2020 عمدت سامسونج إلى إطلاق العديد من الهواتف الرائدة من حيث المساحة والتقنيات والتصاميم وسرعة الأداء بفضل معالجاتها المتطورة، إلى جانب توفير ميزة الإنترنت فائق السرعة من خلال الجيل الخامس 5G وشبكات Wi-Fi 6 والتي بدأت سامسونج من خلالها بإعادة صياغة مستقبل الاتصالات على مستوى العالم، كما وسعت سامسونج مساحة إبداعها وخياراتها التي جعلت هواتف Galaxy أقرب إلى المستخدمين وأضافت لهم خيارات وخدمات أوسع سهلت أسلوب حياتهم وأعمالهم، مثل تقنيات الشحن اللاسلكي العكسي الذي مكن المستخدمين من شحن أجهزتهم الأخرى والملحقات بالاعتماد على هواتف سامسونج.

منذ ذلك الوقت تربعت سامسونج على عرش سوق الهواتف الرائدة و القابلة للطي، حيث أطلقت خلال هذا العام العديد من الأجهزة من أبرزها هاتفي Galaxy Z flip و Galaxy Z Fold2 اللذان شكلا نقلة نوعية في عالم الهواتف الذكية القابلة للطي، التي سرعت في الوصول إلى الجيل الجديد من هذه الفئة التي وفرت تجربة استخدام فريدة لما تتميز به من أحجام شاشات متباينة وبوضوح لا مثيل له، كما أثرت في الوقت ذاته تجربة المستخدمين في تشغيل واستعراض أكثر من تطبيق في آن واحد على كل من أقسام الشاشة المنطوية، مما جعل مشاهدة مقاطع الفيديو وتصفح الإنترنت والشبكات الاجتماعية في الوقت ذاته أمر أكثر متعة وإنتاجية من أي وقت مضى.

إلى جانب ذلك، جاءت هواتف سامسونج القابلة للطي بوظائف وابتكارات هادفة مصممة خصيصاً لمنح المستخدمين الذين يطمحون للبقاء في طليعة الابتكارات التكنولوجية والاستفادة من الميزات الجديدة والمتنوعة التي تتناسب مع متطلبات الحياة اليومية للمستهلكين لتخلق تجارب استخدام فريدة من نوعها.

كما أطلقت سامسونج سلسلة هواتف Galaxy Note20 بقدراتها المذهلة التي ارتقت لتغير المفهوم العام لاستخدام الهواتف الذكية وأحدثت بدورها تحولا كبيرا في أسلوب حياة المستخدمين لما توفره من مزايا وقدرات قوية حققت ما يرغب به المستخدم الباحث عن تعدد المهام، حيث يوفر الجهاز ميزة multi-tasking التي تقوم بتنفيذ مهام عديدة في نفس الوقت كعرض اتصال أو اجتماع فيديو على شاشة التلفزيون وتعديل و إرسال الملفات لجهاز الكمبيوتر وتسجيل الملاحظات على الهاتف دون أن تتأثر المهام الأخرى، بل يتم كل ذلك بسرعة وسلاسة بفضل وجود القلم الذكي S Pen الذي يوفر خيارات متعددة للتحكم بالهاتف عن بعد، ليجعل منه منظومة تقنية ترتقي بتجربة المستخدم، إلى جانب المتعة الفريدة التي يحصل عليها  محبي الألعاب لما يوفره الجهاز من قدرات مذهلة ترضي أذواق اللاعبين المتمرسين.

كما تم تصميم سلسلة هواتف Galaxy Note20 بهدف تعزيز مستويات الكفاءة بما يضمن للمستخدمين المزيد من الوقت للبقاء على اتصال مع الأشخاص الذين يحبونهم. كما تعتبر هذه السلسلة بمثابة قوة إنتاجية متكاملة تعمل مثل الكمبيوتر بالإضافة إلى إتاحة الفرصة للمستخدمين لإنجاز مهامهم وممارسة ألعابهم المفضلة بطريقة احترافية. لذلك تم تصميم السلسلة للأشخاص الذين يطمحون للوصول إلى أعلى مستويات القوة والإنتاجية وزيادة الاستفادة من أوقاتهم في العمل واللعب.

أما سلسة Galaxy S20 فقد جاءت بخياراتها المتعددة لترتقي بتجربة المستخدمين إلى مستوى مختلف لما  توفره من بنية جديدة كلياً للكاميرا التي تجمع بين تقنيات الذكاء الاصطناعي ومستشعر الصور الرائع من سامسونج الذي يمكن من خلاله التقاط صور ذات تفاصيل هائلة مع ميزات التصوير الاحترافي، ما يمنح المستخدمين جودة تصوير فائقة، كما تسهم سلسلة Galaxy S20 في تحسين تجربة المستخدمين وجعلها أكثر سهولة، حيث يمكنهم الاستمتاع بالموسيقى المفضلة لهم على مدار اليوم، ومشاهدة عروض الفيديو بأفضل طريقة وجودة، والاستمتاع بالألعاب الإلكترونية المتقدمة في أي وقت وأي مكان.

اترك تعليقا