Gtxarabia
Image default
أخر المراجعات و المقالات في عالم الالعاب و الكمبيوتر » هواوي تحدث نقلة نوعية في سوق معالجات الأجهزة القابلة للارتداء بإطلاق ساعة HUAWEI WATCH GT 2
الهواتف الذكية

هواوي تحدث نقلة نوعية في سوق معالجات الأجهزة القابلة للارتداء بإطلاق ساعة HUAWEI WATCH GT 2

شهدت فئة أعمال الهواتف الذكية في هواوي نمواً منتظماً خلال الأعوام الأخيرة، وقد كشفت الشركة هذا الأسبوع عن شحن 200 مليون وحدة من هواتفها الذكية إلى الأسواق العالمية حتى اليوم خلال عام 2019، أبكر بـ64 يوم مقارنة بإنجازها الضخم العام الماضي. وساهم تركيز هواوي المستمر على توفير التقنيات المتطورة وتصميم الهويّة المبتكر للعلامة والتزامها التام تجاه المستهلكين في جميع أنحاء العالم، بتعزيز ثقة المستهلكين والتزامهم، حيث نشهد تزايد مستمر لعدد المستهلكين الداعمين لهواوي. كما شهدت الشركة أيضاً نمواً سريعاً في مجالات أعمالها الأخرى الجديدة، مثل أجهزة الكمبيوتر الشخصية والأجهزة اللوحية والأجهزة القابلة للارتداء والمنتجات الصوتية الذكية.

ومنذ دخولها إلى سوق الأجهزة القابلة للارتداء، واصلت هواوي العمل على ابتكار منتجات جديدة للمستخدمين. وبناء على تقرير مؤسسة البيانات الدولية (IDC) حول أكبر خمس شركات عالمية رائدة في مجال الأجهزة القابلة للارتداء في الربع الأول من عام 2019، قامت هواوي بشحن 5 ملايين وحدة من الأجهزة القابلة للارتداء ، بزيادة 282.2% قياساً بالفترة ذاتها من العام الماضي، لتحتل المرتبة الثالثة عالمياً من حيث العدد الإجمالي للشحنات.

وكما هي الحال مع هواتفها الذكية، تحولت هواوي إلى شركة رائدة في سوق الأجهزة القابلة للارتداء، إذ تسعى لتلبية احتياجات مختلف عملائها عبر التعاون مع شركاء متخصصين في مجالات الرياضة والرعاية الصحية، ما دفعها لإطلاق سلسلة من المنتجات القوية مثل ساعة HUAWEI WATCH GT2. وبعد نجاحها في الصين وأوروبا، شهد أحدث جهاز ذكي قابل للارتداء من هواوي HUAWEI WATCH GT 2 نجاحاً واضحاً على المستوى الإقليمي، حيث تخطت نسبة الطلب المسبق على ساعة HUAWEI WATCH GT 2 المرتقبة جميع التوقعات في المملكة العربية السعودية. وأعلنت الشركة عن تحقيقها لمبيعات تجاوزت مليون ريال سعودي في أقل من 24 ساعة منذ وقت بدء تسجيل الطلب المسبق.

حالياً، الاستخدام الأساسي للساعات الذكية هو في مجالات الرياضة والصحة والاتصالات. وتواصل هواوي تعزيز ساعاتها بخواص وميزات ذكية من بينها المراقبة اليومية ووظائف التنبيه الذكية. ويفرض ارتفاع عدد التطبيقات متطلبات أعلى بالنسبة لعمر بطارية الساعة الذكية والتصميم. ومع التطور المتزايد في التقنيات وأذواق المستهلكين، تسعى هواوي لبناء وتحسين منظومة متناغمة للأجهزة القابلة للارتداء بشكل متواصل، استناداً إلى توسّع قاعدة المستخدمين وابتكار المنتجات، ومتابعة رؤية هواوي “Seamless AI Life” لتوفير نمط حياة سلس معزز بالذكاء الاصطناعي.

وفي دورة هذا العام من المعرض الدولي للأجهزة الإلكترونية’إيفا 2019‘ الذي أقيم في برلين، ألمانيا، طرحت هواوي أول معالجاتها المبتكرة والقوية ذات الكفاءة العالية من حيث استهلاك الطاقة Kirin A1، والتي تعتمد على رقاقة متعددة النوى  عالية التكامل multi-core isomeric chip design. وتعمل أجهزة الاستشعار المتعددة، مثل جهاز استشعار اهتزاز العظام، وجهاز استشعار معدل نبضات القلب، وجهاز استشعار النوم، وجهاز استشعار التمارين الرياضية، معاً بكفاءة لتوفير تجربة تحمل قوية مع معالجة فائقة ذات كفاءة عالية من حيث استهلاك الطاقة. وعرفت شركة هواوي بفلسفة الابتكار الدائم التي تتبناها  والتي يتماشى المعالج Kirin A1 معها حيث أنه يعتبر أول معالج في العالم للأجهزة القابلة للارتداء يدعم الاتصالات اللاسلكية عبر البلوتوث (BT 5.1 & BLE 5.1)، فضلاً عن دعم سماعات الستيريو الحقيقي اللاسلكية  True Wireless Stereo والأجهزة القابلة للارتداء وتضم رقاقة المعالج خلية معالجة متطورة للاتصالات عبر البلوتوث، ووحدة معالجة قوية للإشارة الصوتية، ومعالج تشغيل تطبيقات باستهلاك منخفض للطاقة مع وحدة إدارة منفصلة للطاقة في حيّز 4.3×4.4 ملم.

وفي جوهر جميع المزايا الذي يقدمها الجهاز الجديد هو أول معالج هواوي المطور ذاتياً للأجهزة القابلة للارتداء، بدءاً من العمر المديد للبطارية الرائد، وصولاً إلى مراقبة الصحة المعززة بتقنيات الذكاء الاصطناعي.

وتعكس التقنيات المبتكرة المدعومة بالذكاء الاصطناعي في بطاريات HUAWEI WATCH GT 2 مدى التزام هواوي بتزويد المستهلكين بميزات رياضية وصحية فعالة ومبتكرة في الأجهزة القابلة للارتداء. وتساعد المراقبة المستمرة والتمارين المدروسة علمياً المستهلكين على إدارة صحتهم بشكل أفضل، وتزودهم بتجربة حياة نشطة وشاملة ومريحة وفي الوقت الحقيقي.

ونجحت HUAWEI WATCH GT في حلّ مشكلة العمر القصير للبطارية والحاجة المتكررة لشحن الأجهزة في القطاع. ومن وجهة نظر فنية، طورت هواوي تقنيات جديدة لابتكار ساعات ذكية وبطاريات بعمر مديد جداً، فضلاً عن خوارزميات أساسية ذكية لتوفير الطاقة يمكن الاستفادة منها وتركيبها في مجموعة منتجاتها المرتقبة ضمن “Seamless AI Life” لتوفير نمط حياة سلس معزز بالذكاء الاصطناعي.

ملاحظة للمحررين:

تتوافر ساعة HUAWEI WATCH GT 2 قياس 46 ملم للشراء حالياً في متاجر تجربة هواوي ومجموعة مختارة من متاجر الإلكترونيات بسعر 849 درهم إماراتي

اترك تعليقا