Gtxarabia
Image default
أخر المراجعات و المقالات في عالم الالعاب و الكمبيوتر » فيت بيت تطلق ساعة Sense الذكية والأكثر تطوراً للعناية بالصحة في الإمارات
الهواتف الذكية

فيت بيت تطلق ساعة Sense الذكية والأكثر تطوراً للعناية بالصحة في الإمارات

 أعلنت شركة فيت بيت المُدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمزFIT، اليوم عن إطلاق  Fitbit SenseTM، أحدث ابتكارات الشركة من الساعات الذكية المتطوّرة والمزوّدة بتقنيات البرامج والمستشعرات المبتكرة. وتشتمل هذه التقنيات على أول مستشعر للنشاط الكهربائي للجلد (EDA) متوفر عبر الساعات الذكية، لضبط مستويات التوتر والإجهاد، مع تقنية متقدمة لتتبع معدل ضربات القلب وتطبيق جديد لتخطيط القلب الكهربائي ومستشعر لقياس درجة حرارة الجلد حول المعصم[1] وبطارية تدوم أكثر من 6 أيام5. وتقدّم الشركة فترة تجريبية مجانية لمدة 6 أشهر لخدمة[2] Fitbit PremiumTM، حيث يستطيع المستخدمون الاستفادة من مزايا لوحة المؤشرات الصحية الجديدة، بما فيهامراقبة تغير معدل نبضات القلب ومعدل التنفس وقياس تشبع الأوكسجين بالدم  SpO2، لتعزيز مستويات الصحة والعافية. كما كشفت الشركة عن ساعة Fitbit Versa 3TM  للعناية بالصحة واللياقة مع مزايا خاصة كنظام تحديد المواقع. وطورت الشركة أحدث أجهزتها المخصصة للتتبع مع إصدار Fitbit Inspire 2TM[3]، حيث عملت على زيادة عمر البطارية لأكثر من 10 أيام وإضافة ميزات أكثر تطوراً لرصد مستويات الصحة واللياقة كبرنامج  Active Zone Minutes، بالإضافة إلى فترة تجريبية مجانية لمدة عام كامل لخدمة Premium. وهكذا تضمن شركة فيت بيت لمستخدميها تحقيق فهم ومتابعة أفضل لحالتهم الصحية خلال هذه الأوقات الاستثنائية، وذلك عبر جعل منتجاتها وأدواتها الفريدة في متناول الجميع.

وتعليقاً على الموضوع، قال جيمس بارك، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة فيت بيت: “يتمحور هدفنا حول مساعدة الناس في العالم ليكونوا بصحة أفضل، ما يكتسب اليوم أهمية أكثر من أي وقتٍ مضى، حيث أظهرت لنا جائحة كوفيد-19 أهمية العناية بصحتنا وعافيتنا على المستوى النفسي والجسدي. وتعتبر منتجاتنا وخدماتنا الجديدة من أحدث ابتكاراتنا حتى اليوم، حيث تجمع أكثر الخوارزميات وتقنيات الاستشعار تطوراً لتوفير مزيد من المعلومات عن صحة الجسم وبالتالي مراقبتها والسيطرة عليها. كما نعمل على الارتقاء بمفهوم الأجهزة القابلة للارتداء عبر مساعدة المستخدمين على تحقيق فهم وضبط أفضل لصحتهم ومستويات الإجهاد لديهم، بالإضافة إلى الحصول على المؤشرات الصحية الأساسية وتتبعها بطريقة بسيطة وسلسلة، كدرجة حرارة الجلد وتغير معدل نبضات القلب وقياس تشبع الأوكسجين بالدم. وتتمثل أهم أهدافنا في جعل الصحة في متناول الجميع وتوفير معطيات جديدة لا يتاح لنا الحصول عليها إلا مرة أو مرتين في العام عند زيارة الطبيب، والتي يمكن استخدامها لتعزيز مستويات العافية في أكثر الأوقات التي تتطلب ذلك”.

 ميزة جديدة لضبط مستويات التوتر والاستمتاع بصحة أفضل

يعتبر الإجهاد مشكلة شائعة على مستوى العالم، حيث يعاني واحد من أصل 3 أشخاص من الإجهاد أو التوتر إلى جانب الأعراض النفسية والجسدية الناجمة عنه[4]، مما يؤدي عند إهماله إلى عدد من المشاكل والاضطرابات الصحية، بما في ذلك زيادة خطر ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والبدانة والسكري والاضطرابات النفسية كالقلق أو الاكتئاب[5] وتتيح مزايا Fitbit Sense المتصلة مع الجهاز أو المدمجة ضمن تطبيقات الاطّلاع على كيفية استجابة الجسم للإجهاد باستخدام أدوات تساعد على ضبط مستويات الإجهاد الجسدية والنفسية، حيث تم تطوير هذه الميزة الفريدة لضبط مستويات الإجهاد على يد فريق خبراء الصحة السلوكية في فيت بيت، والذين يحملون في رصيدهم خبرة عقود في تشخيص وعلاج المشاكل النفسية، بالإضافة إلى إشراف الخبراء الطبيين من جامعة ستانفورد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

ويعمل مستشعر EDA في جهاز Fitbit Sense على قياس النشاط الكهربائي للجلد بشكل مباشر عبر معصم اليد، حيث يمكن وضع راحة اليد على الوجه الأمامي للجهاز لرصد التغييرات الكهربائية البسيطة في الجلد[6]، مما يساعد على فهم استجابة الجسم لعوامل الإجهاد وكيفية التعامل معها. ويمكن القيام بجلسة سريعة لرصد النشاط الكهربائي للجلد واستجابات الجسم، أو مزامنتها مع جلسات التركيز الكامل الموّجهة في تطبيق Fitbit لمعرفة استجابة الجسم أثناء التأمل أو الاسترخاء، حيث يمكن للمستخدمين في نهاية كل جلسة رؤية مخطط بياني للنشاط الكهربائي للجلد على الجهاز والتطبيق[7]، ما يتيح لهم رؤية التقدم الذي تم إحرازه مع الوقت والتفكير في ضغوطهم العاطفية والنفسية. 

وتتيح الميزة الجديدة للمستخدمين قياس مستويات الإجهاد الجسدية اليومية والمرتبطة بمعطيات صحة القلب ونظام النوم ومستويات الحركة والنشاط، وتتوافر حصراً على جهاز Fitbit Sense، ويمكن الوصول إليها عبر القسم الجديد الخاص بالإجهاد في تطبيق Fitbit. وتتراوح النتيجة بين درجة 1 و100 حيث تشير القيمة العظمى إلى علامات إجهاد جسدية أقلّ، وتأتي مع مجموعة توصيات لضبط مستويات الإجهاد بشكل أفضل عبر تمارين التنفس وغيرها من وسائل التأمل والتركيز الكامل. كما سيتاح لأعضاء خدمة Fitbit Premium الحصول على تحليل مفصّل للنتيجة المبنية على 10 مؤشرات حيوية، بما فيها توازن الجهد (تأثير النشاط)، والاستجابات الحيوية لمعدل ضربات القلب وتغير معدل ضربات القلب والنشاط الكهربائي للجلد عبر تطبيق EDA Scan، بالإضافة إلى أنماط النوم (جودة النوم)، بينما سيتاح مربع التركيز الكامل في تطبيق [8]Fitbit لكافة المستخدمين.  ويمكن للمستخدمين تحديد أهداف أسبوعية والتفكير في أسباب الإجهاد وتسجيل الحالة المزاجية بعد انتهاء الجلسات، بالإضافة إلى ممارسة التأمل ضمن جلسات التركيز الكامل.  وسيتاح لأعضاء Premium الاختيار من بين أكثر من 100 جلسة تأمل بتوقيع أشهر العلامات، مثل أورا وبريث و تين بيرسينت هابير[9]، الاستماع إلى تشكيلة متنوعة من التأثيرات الصوتية التي تبعث على الاسترخاء، بالإضافة إلى رؤية تأثير الجلسات على المزاج مع مرور الوقت. 

ومن جهتها، قالت الدكتورة هيلين وينج، الأستاذة المساعدة في الطب النفسي في مركز أوشر للطب التكاملي بجامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو: “تعود الممارسة المنتظمة للتأمل بفوائد كثيرة على الصحة النفسية والجسدية، بدءاً من خفض مستويات الإجهاد وأعراض القلق والاكتئاب، ووصولاً إلى تعزيز الصحة القلبية الوعائية عبر تحسين ضغط الدم ومعدّل نبضات القلب. ويشكّل التأمل وسيلة أساسية لتمرين الذهن، فكما هي الحال مع التمارين البدنية، يحتاج الفرد إلى المواظبة بشكل ثابت لتمرين وتطوير قدراته العقلية، حيث يمكن تحقيق الاستفادة حتى عند ممارسة التأمل لمدة 5 دقائق يومياً. ويشكّل برنامج التأمل المصمم وفق احتياجات الفرد شرطاً هاماً للحصول على الفوائد الصحية طويلة الأمد، بالإضافة إلى تحقيق فهم أفضل للعلامات التي يظهرها الجسم خلال أوقات التوتر أو المرض. هذا ما تتيح فيت بيت تحقيقه عبر وسائل وأدوات التركيز الكامل، بما في ذلك ميزة قياس مستويات الإجهاد وتطبيق  EDA Scan، ليتمكن المستخدمون من رؤية التقدم الذي تم إحرازه والحصول على برنامج مخصص للتأمل يتميز بالفعالية والاستدامة”.

فهم وإدارة ومراقبة صحة القلب

يشكّل جهّاز Fitbit Sense بداية حقبة جديدة لابتكارات الشركة ومكانتها الرائدة في مجال صحة القلب، حيث بدأت هذه المسيرة منذ إطلاقها لأول جهاز لتتبع معدل ضربات القلب عبر المعصم على مدار الساعة عام 2014، ووصولاً إلى طرح برنامج Active Zone Minutes في مطلع هذا العام[10].

وتأتي تقنية PurePulse 2.0 الجديدة مع مستشعر جديد متعدد المسارات لقياس معدل ضربات القلب وخوارزمية مطوّرة، لتشكل أحدث ابتكارات الشركة في مجال تتبع معدل ضربات القلب حتى اليوم.  كما تتيح ميزة أخرى لتقييم الخطورة القلبية عبر توفير إشعارات تُنذر بارتفاع أو انخفاض معدل ضربات القلب على الجهاز[11].  وتتيح أجهزة فيت بيت إمكانية ارتدائها على مدار الساعة، مما يوّفر تحليلاً مستمراً لبيانات معدل ضربات القلب[12]، وبالتالي رصد التغييرات بسهولة وإرسال الإشعارات على الجهاز عند تجاوز المستويات الطبيعية، حيث يمكن أن يكون ارتفاع أو انخفاض معدل ضربات القلب مؤشراً على وجود اضطراب قلبي يستدعي الرعاية الطبية، مثل بطء القلب (انخفاض شديد في معدل ضربات القلب) وتسرّع القلب (ارتفاع شديد في معدل ضربات القلب)[13].

المؤشرات الصحية المبكرة

يتميز Fitbit Sense بمستشعر جديد لقياس درجة حرارة الجلد ورصد التغييرات التي قد تشير إلى وجود حمى أو مرض أو بداية دورة حيضية جديدة.  وعلى عكس الفحوصات اللحظية لدرجة الحرارة، يعمل هذا المستشعر على رصد الاختلافات في درجة حرارة الجلد بين ليلة وأخرى، ما يتيح كشف التغيرات البسيطة بشكل أفضل مع مرور الوقت والانتباه إلى المؤشرات غير الطبيعية.

تشير النتائج الأولية لدراسة الشركة حول مرض كوفيد-19 إلى أنه يمكن رصد التغييرات في المؤشرات الصحية، بواسطة أجهزة فيت بيت بالتزامن مع ظهور أعراض المرض وحتى قبل ذلك في بعض الحالات.

بدوره، قال إريك فريدمان، المؤسس المشارك ومدير التكنولوجيا التنفيذي في شركة فيت بيت: “نعتقد أن الأجهزة القابلة للارتداء قد تؤدي دوراً هاماً في الكشف المبكر عن الأمراض المعدية عبر عملها كنظام إنذار مبكر للجسم، ما يكتسب أهمية بالغة في الحدّ من تفشي مرض كوفيد-19 وفهم تطوّر المرض بشكل أفضل.  وقد شارك في دراستنا حتى الآن أكثر من 100 ألف شخص من مستخدمي فيت بيت، واستنتجنا أنه يمكن اكتشاف حوالي 50 بالمئة من حالات مرض كوفيد-19 قبل ظهور الأعراض بيوم بدقة تبلغ نسبة 70 بالمئة. لذا تحمل هذه الدراسة آفاقاً واسعة لمساعدتنا على فهم وتقصي مرض كوفيد-19، فضلاً عن دورها كنموذج مساعد لاكتشاف الأمراض والاضطرابات الصحية الأخرى مستقبلاً”.

أفضل تقنيات فيت بيت

يتضمن جهاز Fitbit Sense أيضاً كافة الميزات الذكية الخاصة برصد مستوى الصحة واللياقة والموجودة في ساعات فيت بيت الذكية الأخرى، بما في ذلك نظام تحديد المواقع المدمج وأكثر من 20 نمطاً للتمارين على الجهاز، بالإضافة إلى برنامج ®SmartTrack لتتبع التمارين بشكلٍ آلي وبرنامج Cardio Fitness لتقييم مستوى تمارين الكارديو وأدوات النوم المتطورة.  ويمكن للمستخدمين الاستمتاع بتشكيلة من الميزات الذكية التي تضمن لهم المزيد من الراحة، بما في ذلك مكبّر صوت وميكروفون مدمج لتلقي المكالمات والرد على الرسائل باستخدام الأوامر الصوتية، وطريقة الدفع الآلية دون الحاجة للمس[14]، بالإضافة إلى آلاف التطبيقات والواجهات وغيرها الكثير من المزايا التي تكتمل مع بطارية يزيد عمرها عن 6 أيام.[15]

تصميم ذكي وأنيق لأقصى درجات الفعالية والراحة

تم تصميم جهاز Fitbit Sense عبر سلسلة من عمليات التصميم الفريدة والمبتكرة، بما في ذلك تقنية القولبة النانوية وتقنية الربط بالليزر لابتكار أفضل وأذكى أجهزة فيت بيت حتى الآن.  كما يتميز الجهاز بأسلوب تصميم جديد مستوحى من خواصّ الجسم البشري، حيث يجمع بين نماذج وصور لطيفة وأسلوب محبب مع مواد فعالة. علاوة على تصميمه المميز وخفيف الوزن الذي يدوم طويلاً ويكتمل مع لمسات الألمنيوم والستانلس ستيل لمظهر أنيق وعصري. وتوفر الأحزمة المغلقة الجديدة المزيد من المرونة والراحة، حيث تتيح تثبيت المستشعرات لضمان عملها شكل أفضل، بالإضافة إلى قابلية فكّها بشكل سريع. كما تم تصميم الجسم المصنوع آلياً باستخدام مزيج من الزجاج والمعادن وعبر التقنيات المستخدمة تقليدياً لصناعة الغواصات، مما يكسبه خواصاً مقاومة للماء حتى على عمق 50 متراً.  بينما تم تصميم نواة المستشعر الحيوي الداخلي لاستيعاب معظم أجهزة الاستشعار في كافة أجهزة  Fitbit، مما يضفي أقصى درجات الابتكار على أيّة ساعة ذكية من فيت بيت مع الحفاظ على التصميم الأنيق وعمر البطارية الطويل. 

وتتميز شاشة AMOLED الكبيرة بمستشعر إضاءة مدمج لتخفيض إضاءة الشاشة تلقائياً وتسهيل الرؤية، بالإضافة إلى وضع العرض الاختياري المتوافر دائماً[16]. وتتميز لوحة العرض التي تصل إلى الحواف بسرعة استجابة أكبر وشاشة أكثر سطوعاً ودقة. وتمت إعادة تصميم واجهة المستخدم والمعالج ذي السرعة الأكبر بالكامل، بما يتيح تجربة تنقل أكثر سهولة وسلاسة على الشاشة، وذلك عبر إضافة أدوات مخصصة جديدة وإشعارات بتصاميم جديدة وتطبيقات مدمجة على الشاشة لواجهة بصرية أفضل، بالإضافة إلى إمكانية تخصيص الأدوات والاختصارات المفضلة لعرض معلومات أكثر خصوصية والاستمتاع بتجربة ذكية وسلسة.  يمكن الحصول على مزيد من المعلومات حول جهاز Fitbit Sense عبر الرابط هنا.

ميزات فريدة مع جهاز Fitbit Versa 3

كشفت شركة فيت بيت عن إثراء أشهر تشكيلاتها من الساعات الذكية مع Fitbit Versa 3 المزوّد بباقة جديدة من المزايا المريحة والذكية، حيث يتيح نظام تحديد المواقع المتصل مع الجهاز وخريطة كثافة التمرين وتقنية PurePulse 2.0 المعززة وبرنامج Active Zone Minutes سهولة متابعة أهداف اللياقة البدنية أكثر من أي وقت مضى، فضلاً عن تتبع الخطوات اليومية. كما يتميز جهاز Versa 3 بباقة إضافية من المزايا الذكية لمزيد من الراحة، بما في ذلك مكبّر صوت وميكروفون مدمج لتلقي المكالمات وتحويلها إلى البريد الصوتي وتعديل مستوى الصوت أثناء الاتّصال[17]. ويمكن استخدام Fitbit Pay كطريقة دفع سريعة وآمنة تضمن للمستخدمين تجنب التلامس والحصول على آلاف التطبيقات والواجهات. وتتيح القوائم الجديدة من ديزر وباندورا وسبوتيفاي سهولة اختيار الموسيقى المناسبة حسب مستوى التمرين. [18] ويستوحي التصميم والواجهة الجديدة إلهامه من جهاز  Fitbit Sense، حيث يتألق بقصات أبسط تتيح المزيد من الراحة وسرعة الاستجابة وسهولة الاستخدام. وتتوافر كافة ميزات جهاز Fitbit Versa 3 في جهاز Fitbit Sense. ويمكن الحصول على مزيد من المعلومات حول جهاز Fitbit Versa 3 عبر الرابط هنا.

للمرة الأولى سيتشارك كل من جهاز Fitbit Versa 3 وFitbit Sense  بالشاحن المغناطيسي ذاته، حيث يتميز كل جهاز ببطارية يزيد عمرها عن 6 أيام ويمكن شحنها خلال 12 دقيقة بما يكفي استخدامها ليوم كامل. [19] وتتضمن الملحقات المتوافقة مع بعضها رباط حزام سهل وسريع الفك بطيف متنوع من الألوان والتصاميم التي تحمل توقيع المصممين في بندلتون وفيكتور جليمود، حيث تعكس أحزمة بندلتون شغف العلامة بالطبيعة وأسلوب سكان أمريكا الأصليين مع لمسات جمالية منسوجة ومنقوشة، بينما تجسّد تشكيلة فيكتور جليمود فلسفة مصممها الهايتي والتي تتمحور حول المساواة بين الجنسين وتقبّل الذات مع تصاميم الحياكة الجريئة والمستدامة.

المزيد من الميزات مع جهاز  Fitbit Inspire 2

عقب النجاح الواسع الذي حصدته أجهزة التتبع الأنيقة ذات الأسعار المدروسة Fitbit Inspire وInspire HR، يأتي جهاز Fitbit Inspire 2 مع المزيد من الميزات المتطوّرة كبرنامج Active Zone Minutes، بالإضافة إلى تصميم متناسق وأنيق مع شاشة عرض أكثر سطوعاً وألواناً وأطول عمر بطارية في أجهزة فيت بيت لمدة 10 أيام. يساعد جهاز التبع بتصميمه سهل الاستخدام حول المعصم على تطوير عادات صحية عبر العديد من المزايا التحفيزية، بما في ذلك 20 نمطاً للتمارين الرياضية وأدوات النوم المتقدمة وبرنامج تتبع معدل ضربات القلب على مدار الساعة وتتبع صحة الدورة الحيضية والنظام الغذائي وكمية مياه الشرب مراقبة الوزن مع جرعة يومية من التشجيع.  وتضمن الفترة التجريبية المجانية لبرنامج Fitbit Premium لمدة عام كامل قيمة أكبر لجهاز Fitbit Inspire 2، حيث تتيح للمستخدمين الحصول على جرعة إضافية من الدعم والإرشاد لبلوغ أهدافهم الصحيّة المرجوة.  يمكن الحصول على مزيد من المعلومات حول جهاز Fitbit Inspire 2 عبر الرابط هنا.

برنامج Fitbit Premium لتجربة متكاملة من فيت بيت

يساعد برنامج Fitbit Premium على الارتقاء بتجارب المستخدمين لأي جهاز من فيت بيت، ويتيح تحليلاً مفصلاً للبيانات ومعلومات مخصصة تربط معطيات مستويات النشاط والنوم ومعدل ضربات القلب، حيث يوفر أدوات متقدمة لتنظيم النوم ومئات التمارين التي تحمل توقيع العلامات الشهيرة مثل آبتيف وبار 3 و ديلي برن و داون دوج و أوبي و فيزيك 57 و بوب شوجر ويوجا ستوديو باي جايام، بالإضافة إلى أشهر المؤثرين والمدربين الرياضيين مثل عائشة كاري و تشارلي أتكينز و هارلي باسترناك. كما سيحصل مستخدمو تطبيق Fitbit على أفضل المحتوى الخاص بالتركيز الكامل من علامات أورا وبريث وتين بيرسينت هابير، بالإضافة إلى سلسلة من التحديات والألعاب والبرامج التحفيزية والموّجهة لتعزيز مستويات النشاط والنوم ونظام التغذية مع تقرير صحي.

ويواصل برنامج Fitbit Premium الارتقاء بعروضه وتوسيع قاعدة حضوره، حيث نجح في استقطاب أكثر من 500 ألف عضو خلال أقل من سنة منذ تاريخ إطلاقه، ليواصل توسيع خدماته إلى الهولندية والفرنسية والألمانية والإيطالية واليابانية والإسبانية والسويدية بحلول نهاية هذا العام، ويتيح الفرصة للمزيد من مستخدمي Fitbit حول العالم الاستفادة من خدماته المميزة. 

الأسعار والتوافر

تتوافر أجهزة  Fitbit Senseو Fitbit Versa 3 وFitbit Inspire 2 اليوم للطلب المسبق عبر الموقع الإلكتروني Fitbit.com  وفي متاجر محددة عبر الإنترنت بدءً من 14 سبتمبر، وسيتمر توفيرها على نطاق اسع في الإمارات العربية المتحدة في آواخر سبتمبر من خلال أمازون ونون و فيرجن ونمشي و جو سبورت و ميجاستور و جمبو وشرف دي دجي بالإضافة إلى إيه ماكس و إيه سيتي و اللولو وتجار تجزئة آخرين.

تتوافر ساعة Fitbit Sense بسعر 1399 درهم إماراتي بتصميم من الستانلس ستيل بتدرجات الأسود/الرمادي والأبيض الناصع/ الذهبي الفاتح.  بينما يتوافر جهاز Fitbit Versa 3 بسعر 999 درهم إماراتي بتصميم من الألمنيوم بتدرجات الأسود/الألمنيوم الأسود والوردي الرملي/ الذهبي الفاتح والأزرق الليلي/الذهبي الفاتح. تتوافر ملحقات Fitbit Sense وFitbit Versa 3  للبيع بشكل منفصل وتأتي ضمن تشكيلة من التصاميم، بما في ذلك الأحزمة المنسوجة والمُعاد تدويرها بتقنية REPREVE® بتدرجات الكامو والرمادي الداكن والمرجاني وألوان قوس قزح، والأحزمة الرياضية بتدرجات الأسود/ الأبيض الناصع والأخضر/ الأبيض الناصع والرمادي/ الأخضر الزاهي والبطيخي/ الوردي والياقوتي/ الرمادي الضبابي، بالإضافة إلى الأحزمة المغلقة باللون الأسود والأبيض الناصع والأزرق الليلي والوردي الرملي بأسعار تبدأ من 149 درهم.

يتوافر جهاز Fitbit Inspire 2 بسعر 399 درهم باللون الأسود والأبيض الناصع والوردي الصحراوي. وتتوافر الإكسسوارات للبيع بشكل منفصل وتتضمن أحزمة جلد هوروين الفاخرة بغلاف مزدوج باللون الأزرق الغامق أو الأسود[20]، وأحزمة شبكية من الفولاذ المقاوم للصدأ باللون الفضي والذهبي الوردي، وحزام من السيليكون المطبوع بألوان زاهية، وأحزمة من السيليكون الكلاسيكي باللون الأسود والأبيض الناصع والوردي الصحراوي، بالإضافة إلى حزام جديد مزود بمشبك باللون الأسود، وذلك بأسعار تبدأ من 149 درهم إمارتي.

 يتوافر برنامج Fitbit Premium مقابل 39 درهم إماراتي في الشهر أو 330 درهم إماراتي في السنة. لمزيد من المعلومات أو للتسجيل في برامج العضوية، يرجى تنزيل تطبيق فيت بيت أو زيارة الموقع الإلكتروني  Fitbit.com


[1]  يختلف عمر البطارية باختلاف معدلات الاستخدام وعوامل أخرى

[2] تتاح الفترة التجريبية لمستخدمي Premium الجدد فقط. يجب التفعيل باستخدام الجهاز. ينبغي استخدام طريقة دفع صالحة. يجب تفعيل الفترة التجريبية المجانية خلال فترة أقصاها 60 يوماً من تفعيل الجهاز. ينبغي إلغاء الاشتراك قبل انتهاء الفترة التجريبية المجانية لتجنب دفع رسوم الاشتراك. يمكن الاطّلاع على كافة الشروط والأحكام عبر زيارة الرابط هنا، والحصول على المساعدة عبر زيارة الرابط هنا. المحتوى المتميز والمميزات عرضة للتغير.

[4] وفق تقرير المشاعر العالمية لمؤسسة جالوب لعام 2019: “أفاد أكثر من ثلث الأشخاص أنهم اختبروا الكثير من التوتر (39%) أو الإجهاد (35%)، بينما أعرب 3 من أصل 10 أشخاص أنهم عانوا الكثير من الآلام الجسدية (31%)، واختبر واحد من أصل 5 أشخاص على الأقل مشاعر الحزن (24%) أو الغضب (22%)”.

[5] جمعية القلب الأمريكية، المصدر: “الإجهاد وصحة القلب” ؛ المعهد الوطني للصحة العقلية، المصدر: “5 أشياء يجب أن تعرفها عن الإجهاد.” ؛ منظمة العمل الدولية، المصدر: “ضغوط مكان العمل، تحد جماعي”

[6] قد تكون هذه التغييرات بسبب الإجهاد أو عوامل أخرى مثل الحركة أو الضوضاء أو تغير درجة الحرارة

[7] تتوافر استجابة الجسم في مربع التركيز الكامل في تطبيق Fitbit والرسم البياني لاستجابة النشاط الكهربائي للجلد على الجهاز بعد جلسة الفحص السريع فقط.

[8] سيكون مربع التركيز متاحاً بشكل متجدد لجميع مستخدمي فيت بيت بدءاً من سبتمبر 2020

[9] جلسات التأمل مع الصوت متوفرة باللغة الإنكليزية فقط

[10] يتوافر برنامج Active Zone Minutes  على أجهزة Fitbit Inspire 2 وFitbit Charge 4 وكافة ساعات فيت بيت الذكية.

[11] لا تهدف هذه الميزة إلى تشخيص أو علاج أي حالة طبية. الغرض منه هو مساعدتك ببساطة على مراقبة معلوماتك وتتبعها.

[12] يتم إرسال إشعار حول معدل ضربات القلب بعد 10 دقائق على الأقل من وقف النشاط.

[13] جمعية القلب الأمريكية بطء وعدم انتظام ضربات القلب

[14] يتوفر Fitbit Pay مع أكثر من 500 جهة إصدار في 45 دولة و 10 أنظمة تحويل حول العالم. انظر التوفر: fitbit.com/fitbit- pay/banks.

[16] يتطلب استخدام ميزة وضع “التشغيل الدائم” شحن الجهاز بشكل أكبر.

[17]  متاح عندما يكون الهاتف في مكان قريب. تتوافر ميزة الاتصال والتحكم الصوتي عبر بلوتوث قريباً

[18] يجب الاشتراك للحصول على خدمات الموسيقى؛ غير متوفر في جميع الدول. يجب أن يكون الهاتف قريباً لاستخدام تطبيق Spotify.

[19] يختلف عمر البطارية بحسب الاستخدام وعوامل أخرى، ويمكن أن يدوم لـ12 ساعة مع الاستخدام المستمر لنظام تحديد الموقع GPS. الشحن السريع يضمن استخدام البطارية لمدة 24 ساعة.

[20] الإكسسوارات الجلدية مصنوعة من جلد Horween® ومواد أخرى. تباع جميع الأنماط حصريًا على موقع Fitbit.com.

اترك تعليقا